smiley envelope

القاهرة

121 ش التحرير - الدقي -بجوار محطة مترو الدقي

smiley envelope

المنصورة

أمام القرية الأوليمبية - أعلى فينيسيا

تكلفة عملية الرباط الصليبي

تكلفة عملية الرباط الصليبي

يسعى مصابو الرباط الصليبي المقبلين على الخضوع للجراحة إلى معرفة تكلفة عملية الرباط الصليبي بصفة عامة لاتخاذ التدابير المادية اللازمة وترتيب الأولويات. وفي هذا المقال، يوضح لنا الدكتور محمد أبو العطا -استشاري جراحات ومناظير الركبة والكتف واصابات الملاعب- العوامل الرئيسية المُحددة لـ سعر عملية الرباط الصليبي بمصر، فاقرأ السطور التالية.

تكلفة عملية الرباط الصليبي في الدول الأوروبية

يوضح الدكتور محمد أبو العطا رغبة البعض في الخضوع لعملية الرباط الصليبي في إحدى المستشفيات الأوروبية كمستشفيات ألمانيا على سبيل المثال، وبالطبع يوجد اختلاف كبير في تكلفة عملية الرباط الصليبي في هذه الدول ومصر، ويشير إلى احتمالية وصول التكلفة لآلاف اليوروهات (أو الدولارات في حال الخضوع للجراحة في أمريكا أو كندا)، وهو ما يعدّ باهظ الثمن عند تحويلها للعملة المحلية، إضافة إلى تكلفة تذاكر السفر والإقامة.

تكلفة عملية الرباط الصليبي في مصر والدول العربية

يتساءل العديد من الأشخاص عن إمكانية إجراء العملية الجراحية بنفس الإمكانيات والمعدات المتوفرة في الدول الأوروبية في المستشفيات المصرية والدول العربية الأخرى، ويجيب الدكتور محمد أبو العطا بالإيجاب، ولكن ترتفع التكلفة بعض الشيء لتوفير كافة الأدوات والأجهزة اللازمة لإجراء العملية بأعلى جودة.

العوامل المُحددة لتكلفة عملية الرباط الصليبي

يشير الدكتور محمد أبو العطا إلى وجود 4 عوامل رئيسية تُحدد تكلفة عملية الرباط الصليبي في مصر وهي:

1- تكلفة المستشفى

تختلف تكلفة المستشفى وتجهيز غرفة العمليات والإقامة اختلافًا واسعًا بين المستشفيات، إذ قد تتكلف المستشفى متوسطة الإمكانيات بضعة آلاف من الجنيهات بينما تتكلف مستشفى فاخرة أضعافًا، وتقف هذه التكلفة على رغبة المريض وإمكانياته المادية، وتفضيلات الجراح ومكان عمله.

2- تكلفة المزروعات

المزروعات هي الأشياء المُستخدمة في عملية الرباط الصليبي لتثبيته، وتختلف تكلفتها بناءًا على جودتها وعدد المزروعات المطلوبة وفقًا لحالة كل مريض، وإضافة إلى ما سبق منشأ هذه المزروعات التي تختلف ما بين التركي والهندي والصيني والأمريكي والألماني.

3- تكلفة المستهلكات

يوضح الدكتور محمد أبو العطا استخدام أدوات جراحية “مُستهلكة” لإجراء العملية (أي تستخدم لمريض واحدٍ فقط في كل مرة)، وتتضمن ما يلي:

  • الحالق الكهربائي أو ما يسمى “الشفرة arthroscopic shavers” المُستخدم لإزالة الأنسجة والالتهابات والالتصاقات وبقايا الرباط الصليبي المتضرر.
  • سلاح التردد الحراري للحد من نزيف الركبة والتصاقات ما بعد العملية.
  • وصلات لضخ المياه داخل الركبة باستمرار في أثناء العملية بالمنظار.
  • الكانيولات أو أدوات معينة أخرى تُستخدم في بعض العمليات، مثل خياطة الغضروف أو الرباط الصليبي الخلفي.
  • دباسة أو خيط الغضروف، وقد تحتاج بعض الحالات لأكثر من دباسة.

ملحوظة هامة: تُستخدم هذه الأدوات مرة واحدة فقط في الكثير من المستشفيات في الدول الأوروبية، ولكن لتخفيض تكاليف العملية، يعيد بعض الأطباء تعقيم بعض هذه الأدوات لإعادة استخدامها، وقد يُمكن ذلك من دون حدوث أي مشكلات إذا تم تعقيمها بصورة صحيحة، وهو ما يوفر عدة آلاف من الجنيهات على المرضى.

4- أجر الجراح والفريق الطبي

يختلف أجر الجراح والفريق الطبي المساعد وطاقم التمريض وطبيب التخدير، ويتوقف ذلك على عامل الخبرة والتمرس إذ ينبغي إجراء العملية من خلال افضل دكتور لعملية الرباط الصليبي لضمان نجاحها.

وفيما يلي نبذة عن خبرة الدكتور محمد أبو العطا:

  • خبير واستشاري جراحات ومناظير الركبة والكتف وإصابات الملاعب في مستشفى رون كلينيك بمدينة بايرن بألمانيا.
  • حصل على البورد الأوروبي لجراحات العظام والكسور في فيينا بالنمسا عام 2013.
  • حصل على درجة الدكتوراه في جراحات العظام والمفاصل بإشراف مشترك بين جامعة المنصورة وجامعة ميونخ بالمانيا.
  • مدرس جراحات العظام والمفاصل بكلية الطب جامعة المنصورة.

من يتحمل هذه التكلفة؟

يشير الدكتور محمد أبو العطا إلى وجود طرق لتحمل تكلفة العملية الجراحية، ومنها:

  • تحمل المريض لتكلفة العملية بصورة كلّية على حسابه الخاص.
  • التأمين الصحي الخاص والتعاقدات مع بعض المستشفيات.
  • العلاج الحكومي أو التأمين الصحي الحكومي أو العلاج على نفقة الدولة.

وفي الختام، يهتم الدكتور محمد أبو العطا بإعطاء كل طبيب المريض بيانًا يتضمن جميع المُستهلكات المُستخدمة في العملية وطريقة تركيبها ومنشأها لتحديد تكلفة عملية الرباط الصليبي بدقة، ولتسهيل أي إجراء لاحق في حال تغيير طبيبك الجراح لأي سبب كان لرفع نسبة نجاح عملية الرباط الصليبي إلى أعلى نسبة ممكنة.